التراث المعماري

Views:
 
Category: Entertainment
     
 

Presentation Description

No description available.

Comments

Presentation Transcript

PowerPoint Presentation: 

الجبل بجهة تادلا - أزيلال بين الغنى الطبيعي والتاريخي والتراثي ماستر التاريخ والتراث الجهوي لتادلا أزيلال من انجاز الط الب : الحسان الحنصالي تحت إشراف الدكتور : محمد العاملي السنة الجامعية: 2013-2014

PowerPoint Presentation: 

تصميم العرض مقدمة الفصل الأول الاطار الطبيعي وأثره في صياغة التراث المعماري للجبل ب جهة تادلا - أزيلال المبحث الأول: التحديد الجغرافي المبحث الثاني: التشكيل التضاريسي المبحث الثالث: المناخ المبحث الرابع: الغطاء النباتي الفصل الثاني الاطار البشري والتاريخي للمنطقة الجبلية بجهة تادلا - أزيلال المبحث الأول: الفترة القديمة المبحث الثاني: العصر الوسيط المبحث الثالث: العصر الحديث

PowerPoint Presentation: 

الفصل الثالث الحياة الاقتصادية للمنطقة المبحث الأول: الرعي المبحث الثاني: الزراعة المبحث الثالث: التجارة المبحث الرابع: الصناعة الفصل الرابع التراث المعماري للمنطقة الجبلية بجهة تادلا - أزيلال المبحث الأول: التراث البيولوجي المبحث الثاني: العمارة العسكرية المبحث الثالث العمارة الدينية المبحث الرابع: المخازن الجماعية خاتمة

PowerPoint Presentation: 

يزخر الجبل بجهة تادلا - أزيلال بمؤهلات طبيعية وبشرية وتاريخية غنية، تجعل الباحث في التراث المعماري، بمختلف أنواعه، يؤمن ايمانا راسخا بضرورة البحث والتنقيب عن هذا التراث الذي نسجه الانسان في تفاعل مع بيئته وتاريخه. لذلك، فإن دراسة التراث المعماري في أي منطقة لن تأتي أكلها إلا إذا انطلقت الدراسة بالتعريف بلاث مرتكزات أساسية نعتبرها العامل الاساس في صياغة التراث المعماري؛ وهي البيئة والانسان والتاريخ، فكل عنصر من هذه العناصر له نصيبه في ابراز ما نسميه بخصوصيات التراث المعماري لجبل جهة تادلا - أزيلال . فكيف ساهم الاطار الطبيعي والتاريخي والبشري في صياغة التراث المعماري بالمنطقة؟ وما هي بعض نماذج هذا التراث؟ مقدمة

PowerPoint Presentation: 

الفصل الأول الاطار الطبيعي وأثره في صياغة التراث المعماري للجبل بجهة تادلا - أزيلال المبحث الأول: التحديد الجغرافي تقع جهة تادلا – أزيلال بالمنطقة الوسطى من المغرب يحدها من الشرق جهة مراكش تانسيفت الحوز ، ومن الغرب جهة مكناس تافيلالت ومن الشمال جهة الشاوية ورديغة ، ثم جهة سوس ماسة درعة من الجنوب. تمتد هذه الجهة على مساحة تقدر ب 17125 كم2 ، وتحتل المنطقة الجبلية مكانة هامة من هذه المساحة حيث أن الحديث عن جهة تادلا - أزيلال يقتضي بالضرورة الحديث عن جبالها. كما أن الموقع الاستراتيجي الذي تقع فيه جهة تادلا – أزيلال ، كمنطقة بين العاصمتين التقليديتين فاس ومراكش، جعل الفكر العمراني المهاجر مع القوافل التي تصل بين هاتين العاصمتن عبر تادلا ، ينصهر ليشكل الارث العمراني الذي تزخر به الجهة.

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثاني: التشكيل التضاريسي يتميز الجبل بجهة تادلا - أزيلال بتنوع واضح في بنيته التضاريسة ، حيث نجد مختلف أنواع التشكيلة التضاريسية من تلال وهضاب وسهول. ومما لا شك فيه أن هذه التشكيلة التضاريسية سوف تؤثر بشكل أو بآخر في الكيفية التي تعامل بها الانسان مع البناء والتشييد بالمنطقة. فقد تمت مراعاة الظروف الطبيعية والأساليب الملائمة لها خلال بناء المنشآت العمرانية كالمخازن الجماعية، على سبيل المثال. فمنذ نزوح الاتحاديات القبلية، كأيت عطا، من الجنوب وتغيرها للخريطة القبلية بالطلس الكبير والمتوسط عرفت حركة البناء، وخاصة بناء المخازن الجماعية، تطورا كبيرا، حيث أن انعدام الأمن دفع القبائل إلى ابداع طريقة التخزين الجماعي في المخازن التي يتم التعاون لبنائها أو في مخازن الكهوف.

PowerPoint Presentation: 

ومنذ نزوح الاتحاديات القبلية، كأيت عطا، من الجنوب وتغيرها للخريطة القبلية بالطلس الكبير والمتوسط عرفت حركة البناء، وخاصة بناء المخازن الجماعية، تطورا كبيرا، حيث أن انعدام الأمن دفع القبائل إلى ابداع طريقة التخزين الجماعي في المخازن التي يتم التعاون لبنائها أو في مخازن الكهوف. المبحث الثالث: المناخ يتميز مناخ جهة تادلا - أزيلال بكونه شبه جاف في السهول وقاري في الجبال. ويقدر متوسط معدل الحرارة بالجهة ب 18 درجة مئوية، وهذا الاعتدال في الحرارة هو الذي شجع على البناء والعمران في هذه الجهة. على عكس بعض المناطق التي ترتفع فيها درجة الحرارة فنجد فيها العمران قليل جدا. كما تعرف المنطقة تساقطات مطرية مهمة والتي تمتد من الأشهر الأولى من الموسم الفلاحي إلى غاية شهر ماي ، على وجه التقريب، وتتراواح هذه التساقطات بين 100 ملم في المناطق الجافة و 600 ملم في المناطق الرطبة. كما تتساقط كميات هامة من الثلوج في المناطق الجبلية التي يفوق ارتفاعها 1000م .

PowerPoint Presentation: 

جبل موريق بأنركي

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثالث: المناخ يتميز مناخ جبال جهة تادلا - أزيلال بكونه مناخ قاري قاري . ويقدر متوسط معدل الحرارة بالجهة ب 18 درجة مئوية، وهذا الاعتدال في الحرارة هو الذي شجع على البناء والعمران في هذه المنطقة. على عكس بعض المناطق التي ترتفع فيها درجة الحرارة فنجد فيها العمران قليل جدا. كما يعرف الجبل تساقطات مطرية مهمة والتي تمتد من الأشهر الأولى من الموسم الفلاحي إلى غاية شهر ماي ، على وجه التقريب، وتتراواح هذه التساقطات بين 100 ملم في المناطق الجافة و 600 ملم في المناطق الرطبة. كما تتساقط كميات هامة من الثلوج في المناطق التي يفوق ارتفاعها 1000م. من خلال هذه المعطيات ندرك أن المناخ هو عنصر أساسي من العناصر التي شكلت التراث المعماري لجبل جهة تادلا - أزيلال ؛ ذلك أن المناطق الجبلية التي تعرف تساقطات مطرية وثلجية مهمة يتم البناء فيها بالأحجار وبالشكل الذي من شأنه مقاومة هذا النوع من المناخ لسنوات عديدة.

PowerPoint Presentation: 

الثلوج في جبال ايت سخمان

PowerPoint Presentation: 

المبحث الرابع: الغطاء النباتي لا شك أن للمناخ والتضاريس انعكاسات مباشرة على الغطاء النباتي؛ وللتدليل على هذه المسألة نضع صوب أعيننا جبال جهة تادلا - أزيلال لتظهر النتيجة المؤكدة وهي أن المناطق التي تشهد تساقطات مطرية هامة هي التي يكون فيها الغطاء النباتي كثيف، والذي يتجسد في غابات متنوعة. وحسب ما أوردناه في المبحث الخاص بالمناخ، ندرك أن المنطقة الجبلية هي التي تتوافر فيها الغابات المتنوعة، على عكس السهول. إن أهمية دراسة الغطاء النباتي، بالنسبة للباحث في التراث المعماري للجبل بجهة تادلا - أزيلال ، تتجلى في معرفة مصدر الثروة الخشبية التي استعملت في بناء وتشيد المنشآت العمرانية بالمنطقة والتي لا تزل صامدة إلى اليوم.

PowerPoint Presentation: 

الفصل الثاني الاطار البشري والتاريخي لجهة تادلا - أزيلال ا عتبر ابن خلدون بلاد تادلا كباقي المناطق المغربية،حيث أنها كانت موطنا للأمازيغ إلى حدود القرن 12م و عرف ت المنطقة تحولا مهما فيما يخص التركيبة البشرية،وذلك ببروز فرق عربية تقاسمت المجال مع العناصر السابقة ، حيث قام يعقوب المنصور الموحدي بنقل عرب بني هلال من إفريقية (تونس) إلى المغرب الأقصى لكسر شوكتهم وتشتيت قوتهم ومراقبتهم ،ووضع حد لتواطئهم مع بني غانية ضد الوجود الموحدي بإفريقية ، فأنزل قبائل جشم من بني هلال ببلاد تامسنا البسيط الأفيح ، ما بين سلا ومراكش، حيث تحيز بنو جابر أحد بطون جشم إلى سفح الجبل بتادلا ،إلى جانب البربر تارة في وفاق و تارة في خلاف . الغطاء النباتي في ايت مساط

PowerPoint Presentation: 

الفصل الثاني الاطار البشري والتاريخي للجبل بجهة تادلا - أزيلال ا عتبر ابن خلدون بلاد تادلا كباقي المناطق المغربية،حيث أنها كانت موطنا للأمازيغ إلى حدود القرن 12م و عرف ت المنطقة تحولا مهما فيما يخص التركيبة البشرية، وذلك ببروز فرق عربية تقاسمت المجال مع العناصر السابقة، حيث قام يعقوب المنصور الموحدي بنقل عرب بني هلال من إفريقية (تونس) إلى المغرب الأقصى لكسر شوكتهم وتشتيت قوتهم ومراقبتهم . وفي هذا السياق وصلت فرق من قبيلة ايت عطا إلى السفح الشمالي للأطلس الكبير فأحدثت تغيرا كبيرا في الخريطة القبلية للمنطقة. وتجدر الاشارة إلى أن ايت عطا قد جلبوا معهم مجموعة من التقنيات التي تستعمل في بناء المنشآت المعمارية بجنوب المغرب، والتي ستترك بصمتها على التراث المعماري بالمنطقة .

PowerPoint Presentation: 

إن الحديث عن سكان جبل جهة تادلا - أزيلال لن يؤتي أكله إلا إذا استحضرنا الاطار التاريخي الذي عاش فيه هؤلاء السكان. كما أنه لا يمكن أن ندلي بدلونا في تاريخ هذه المنطقة بمعزل عن الانسان الذي صنع هذا التاريخ. لذلك سنحاول تتبع تاريخ المنطقة منذ الفترة القديمة وذلك في ارتباط بموضوعنا الاساس وهو التراث المعماري. المبحث الأول: الفترة القديمة إن الاشارات العابرة والمعلومات الطفيفة التي يمكن استقاؤها من مختلف المصادر والنصوص التاريخية،تبق، على قلتها مهمة لرسم معالم التاريخ القديم للمنطق. إذ أن مصادرنا المكتوبة عن هذه الفترة تكاد تكون متأخرة، مما يحتم الرضوخ إلى مصادر أثرية كالحجارة المكتوبة وأسماء الأمكنة أو أسماء المجموعات . ففي عصور غامضة، ولعوامل غامضة بنفس الكيفية، نجد أن رعاة رحل هاجموا ابتداء من التخوم الصحراوية منطقة الاطلس المركزي الغربي بين تيزي نفغات ودادس. وعند قدم جبل غات المطل على دمنات تم الكشف عن وجود صفائح كبيرة من حجر الكري نقشت عليها رسوم تمثل معارك فرسان حاملين لأسلحة معدنية، كما تمثل حيونات مختلفة ورموز تدل على مشاغل دينية

PowerPoint Presentation: 

وعلى الرغم من أن تفسير هذه الرموز من الأمور الشائكة فقد حاول أحد الدارسين فك ألغازها حيث أرجعها إلى أن غزاة من البربر قد اختاروا تيزي نتيرغست الواقعة على ارتفاع 2500 م، والقريبة من الممرات الواصلة بين الصحراء والداخل لتخليد معركة خاضوها من أجل الحصول على المراعي. كما أرجعها سيمونو إلى أن رعاة محاربين التجأوا إلى الجبال عند اشتداد جفاف الصحراء ما بين 2500 و 1200 قبل الميلاد. يظهر من خلال هذه الاشارات أن فكرة البناء والتشيد لم يولي لها الانسان أي اهتمام خلال هذه الفترة، نظرا لسيادة حياة الترحال، وكذا سيادة الملكية الجماعية للأرض. لقد عرفت المنطقة في عهد الفنيقين والقرطجيين والرومان مجموعة من التطورات والتي سيكون لها تأثير واضح على الجانب العمراني، إذ أن التلاقح الذي حدث بين السكان الأصليين والأجانب أفرز تنوعا ثقافيا شكل الهوية الثقافية لهذه المنطقة.

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثاني: العصر الوسيط سنحاول، من خلال بعض كتابات العصر الوسيط، وخاصة كتب الادب الجغرافي العربي وكتب الرحلة، أن نعرف بتاريخ المنطقة الجبلية من خلال علاقتها بمدن تادلا ، خلال العصر الوسيط. يعتبر كتاب أبو عبيد الله البكري من أقدم المصادر الوسيطية التي نجد فيها اشارات عن منطقة تادلا ؛ حيث يقول " ومنها ( تادلا ) إلى حصن داي وهو في غيضة كبيرة من أجناس الشجر وله سوق حافلة يجمع فيها رفان فاس والبصرة وسجلماسة بضروب الأمتعة والمتاجر. بعد ذلك بقرون نجد تأكيدا لهاته الصورة في مصدر آخر لا تخفى أهميته وهو نزهة المشتاق للإدريسي، إذ يقول: " ومدينة داي في أسفل الجبل خارج من جبل درن. وهي مدينة بها معدن النحاس الخالص الذي لا يعدله غيره من النحاس في مشارق الأرض ومغاربها ... ومدينة داي صغيرة لكنها كثيرة العامر والقوافل عليها صادرة وواردة ...ومن تادلا يخرج القطن ويسافر به إلى جميع الجهات... وأهلها أخلاط من البرابر "

PowerPoint Presentation: 

ومن بين أهم الإشارات، نجد في كتاب الروض المعطار لصاحبه الحميري في تعريفه لمدينة تادلا ما يلي: " هي مدينة قديمة فيها آثار للأول. وبنى فيها الملثمون حصنا عظيما منيفا، وهو الآن معمور. فيها الأسواق والجامع...وأحاطت بها القبائل من كل الجهات" إن هذه الاشارة مهمة جدا حيث تصور لنا جانبا من الارث العمراني الذي نبحث عنه، فالمصدر أكد على قدمية المدينة من خلال الآثار التي كانت فيها. وأكد أن المرابطين قاموا ببناء حصن كبير فيها لمراقبة القبائل المجاورة، ويبدو من خلال وجود الجامع أن هناك كثافة سكانية كبيرة. وفي كتاب وصف افريقيا للحسن الوزان نجد وصفا هاما لإقليم تادلا كأحد الأقاليم السبعة التي تحتويها مملكة مراكش فتادلا حسب الوزان هي " اقليم غير شاسع يبتدأ من نهر العبيد وينتهي عند نهر أم الربيع عند منبعه، كما ينتهي جنوبا بين جبال ألأطلس، وشمالا في المكان الذي يلتقي فيه وادي العبيد ونهر أم الر بيع ” ، والإشارة الأكثر أهمية فيما أورده الوزان هي حول مدينة تفزة ، حيث أشار إلى أنها محاطة بسور من الحجر الكلسي المعروف عند ساكني المدينة بتفزة ، كما إحتضنت المدينة عددا وافرا من المساجد؛ التي سوف يحضر فيها الطابع المعماري الفاسي والمراكشي. وقد كانت المنطقة

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثالث: العصر الحديث لقد كانت المنطقة الجبلية في العصر الحديث من المناطق الحيوية التي شاركت في صنع تاريخ جهة تادلا - أزيلال ، فقد كانت قصبة تادلا في عهد السعديين، من المنشآت العمرانية التي ظلت قاعدة للإقليم حيث يتم من خلالها مراقبة سكان الجبال الذي كانوا ينزلون بقطعانهم إلى سهل تادلا . وقد تعرض سهل تادلا للتخريب على يد صنهاجة الأطلس المتوسط المنضوين تحت لواء أحمد بن عبد الله الدلائي، وهذا هو السبب الذي الذي دفع بالمولى اسماعيل إلى اعادة بناء قصبة تادلا منذ سنة 1680 وأنزل فيها حامية من فرسان العبيد. لذلك فقد أولى المولى اسماعيل أهمية بالغة للعمارة العسكرية وذلك بهدف محاصرة "البربر في جبالهم، ومنعهم من التوجه إلى السهول بقطعانهم في فصل الشتاء" .

PowerPoint Presentation: 

الفصل الثالث الحياة الاقتصادية بجبال جهة تادلا - أزيلال ترتكز الحياة الاقتصادية بجبال جهة تادلا - أزيلال على الأرض وتربية الماشية؛ فعلاقة الانسان بالطبيعة هي التي تحدد نمط الانتاج السائد في أي مجال جغرافي. "فالفلاح مستقر لأن الفلاحة تشده إلى الأرض، وراعي الغنم يندرج ضمن الرحل لأنه مضطر إلى التنقل بحثا عن العشب والماء لقطيعه" . وهذا ما أشار إليه إبن خلدون بقوله:" ومن كان معاشه في السائمة... فالتقلب في الأرض أصلح بهم". ومن خلال هذه المعطيات يمكن تناول الحياة الاقتصادية بجبل جهة تادلا - أزيلال من خلال ما يلي: المبحث الأول: الرعي يعد الرعي من بين أهم ما يرتكز عليه اقتصاد سكان المنطقة وأهم ما يقتاتون عليه حيث"... تكثر عندهم الأغنام جدا فيصنعون من أصوافها ثيابا رفيعة لسد الحاجات المحلية، كما يصنعون سروجا بديعة ". وتجدر الإشارة إلى أن الموقع الاستراتيجي للمنطقة والذي يتوفر على"... جبال ملائمة للقطعان“ أثر بشكل مباشر على مردود الرعي. فالرعي يعتمد، في هذا المجال، على المراعي الصيفية في أعالي الجبال والمراعي الشتوية في السهول

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثاني: الزراعة ازدهرت الفلاحة بتادلا خلال القرن 12 بعدما غزاها عبد المومن الموحدي، وتمثل هذا الازدهار في توسيع الأراضي الفلاحية وتنويع الإنتاج. لقد ساهمت الأودية الموجودة بتادلا في توفر النباتات والفواكه والمحاصيل الزراعية حتى أصبحت تصدر إلى خارج الإقليم، ولعل هذا ما أشار إليه الشريف الإدريسي عندما قارن بين مدينة داي وتادلا ، فمدينة داي ". يزرع بها وبأرضها كثير من القطن، لكنه بمدينة تادلا يخرج القطن كثيرا ويسافر به إلى كل الجهات. ومنه كل ما يعمل من الثياب القطنية ببلاد المغرب الأقصى ولا يحتاجون إلى قطنها مع غيره من أنواع القطن المجلوب من سائر الأقطار. وبهاتين البلدتين أرزاق ومعايش وخصب ونعم شتى. . من خلال هذا الوصف الدقيق الذي قدمه لنا الإدريسي لمدينة داي وتادلا يظهر أن المدينتين كانتا غنيتين خلال العصر الوسيط من الناحية الاقتصادية، فاستعمال المعادن يدل دلالة واضحة على أن ثقافة التعامل مع المعادن قد عرفتها المنطقة منذ وقت مبكر. وكما هو معلوم فالحضارات الإنسانية المشهورة لم تكن لتصل إلى ما وصلت إليه لولا سبقها إلى مرمى صناعة المعادن واستخدامها في الحياة اليومية، وهذا ما يدل على أن مدينة داي كانت، بحق، مركزا مشهورا بفعل تداول المعادن بين ساكنيها. أما من ناحية أخرى فموقع داي وتادلا الإستراتيجيين على الطريق الرابطة بين الشمال والجنوب جعل القوافل التجارية لا تفتأ تتوارد عليها من كل حدب وصوب، حيث يقع هناك تبادل للسلع في عقر هذه المدن.

PowerPoint Presentation: 

عرفت تادلا بمدنها وجبالها انتشارا واسعا للزراعة بكميات وافرة خاصة الحبوب التي تعد الغذاء الرئيسي للساكنة إذ يعد الشعير غداء رئيسي لهم خاصة جبل سكيم كما أشار إلى ذلك الرحالة مارمول كربخال , وقد تعدد الإنتاج الفلاحي بهذه المدن الذي يعتمد على كثرة الأشجار والفواكه المثمرة إضافة إلى ما تتميز به مدن وجبال هسكورة التي تدخل ضمن أقاليم تادلا نذكر على سبيل المثال مدينة ابزو " ينتج جبلهم كثيرا من الزيت و الحبوب و مختلف أنواع الفواكه الطيبة" ثم المدينة (حاضرة هسكورة): " تقوم المدينة وسط غابة من الزيتون و الكروم و المعروشات البديعة و أشجار الجوز العظيمة" الشيء الذي يوضح مدى توفر منابع المياه في هذه المدينة مما شجع على ممارسة النشاط الفلاحي بكثرة و ساهمت في و وجود بساتين مكتضدة بجميع أنواع الخضر و الفواكه، كما إن انفتاحها على سهل منبسط ساهم في وفرة الحبوب و أشجار الزيتون. إلى جانب زراعة القطن دخلت للمنطقة نباتات تدخل في صناعة النسيج كالنيلة والحناء التي تنتجها البلاد

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثالث: التجارة شكلت تادلا عبر الفترات التاريخية مركز تجاري مهم ومنطقة مرور القوافل التجارية وبقيت على ما هي عليه حتى أواخر العهد الموحدي الذين سيطروا على الطرق العابرة لتامسنا ، ومع ذلك بقيت تادلا تمارس تجارة خارجية تتمثل أساسا في القطن والنحاس والفضة"...يحمل هذا القطن لسائر البلاد...ويسافر به إلى كل الجهات وبه يعمل الثياب القطنية ببلاد المغرب الاقصى...” إلى جانب المعادن نجد كذلك الماشية التي توجد بكثرة في مدن وجبال تادلا التي يتم تربيتها "يتاجرون بالماعز والبغال التي يربونها ويبيعونها للأجانب” ثم الصوف الذي تصنع منه الزرابي "يتاجرون في الصوف الرفيع الذي تصنع منه الزرابي حيث تجتذب هذه البضاعة التجار من جميع النواحي" [ نظرا لغنى المنطقة ثم الحبوب التي تتوفر عليها المدينة. عرفت المنطقة كذلك تجارة داخلية إذ أشار البكري إلى وجود سوق حافلة تربط بين عدد من المدن "إلى حصن داي وهو في غيضة كبيرة من أجناس الشجر وله سوق حافلة يجتمع فيها رفاق فاس والبصرة وسجلماسة بضروب الأمتعة والمتاجر" وقد بقيت الأسواق مستمرة إلى درجة نجدها تقام مرتين في الأسبوع بين الحواضر والبوادي التي لا تبعد عن بعضها البعض، وتعاطي الفلاحون للتجارة.

PowerPoint Presentation: 

المبحث الرابع: الصناعة ساهمت المعادن النفيسة التي تتوفر عليها المنطقة في بروز دور لضرب السكة منذ عهد الأدارسة خاصة معدن النحاس بداي كما أشار إلى ذلك الإدريسي الذي يتميز بخصائص ومميزات"...وهو نحاس حلو ذو لون أبيض ويدخل في لحام الفضة ...ويحمل لسائر البلاد" ونال إعجاب وإقبال عدد من التجار والصناع داخل وخارج المغرب . مع حلول القرن السادس عشر، مع الرحالة الحسن الوزان، لا نقف على ذكر لهذه المعادن، نظرا لستنزافها بفعل الظروف التي عرفتها البلاد. إلى جانب المعادن نجد المنسوجات الرفيعة والبرانس التي اشتهرت بها المنطقة فمدينة أفزا وتف زا تتميز ببراعة نسائها في صناعة الصوف و صناعة العديد من الألبسة و البرانس إلى جانب الفخار والأطباق المرتكزة على ما تنتجه المنطقة. يتضح لنا أن المنطقة تزخر بمؤهلات اقتصادية مهمة جعلتها تحظ بمكانة متميزة وسط المغرب وذلك من خلال موقعها الاستراتيجي الذي يربط بين عواصم المغرب التقليدية الذي يشكل الممر التجاري للقوافل التجارية مما جعل مجموعة من الدول المتعاقبة على الحكم تبسط نفوذها على المنطقة .

PowerPoint Presentation: 

الفصل الرابع التراث المعماري للمنطقة الجبلية بجهة تادلا - أزيلال تعتبر الجهة من بين المناطق المغربية الغنية بالمآثر التاريخية، فهناك التراث البيولوجي والتراث المعماري العسكري كالقصبات والتراث المعماري الديني كالمساجد والأضرحة والزوايا. بالإضافة إلى المنازل والمخازن الجماعية كتراث مادي متميز، وسنحاول في هذا البحث التعريف بهذا التراث كخطوة هامة في سبيل الدعوة إلى ضرورة المحافظة عليه وصيانته.

PowerPoint Presentation: 

المبحث الاول: التراث البيولوجي النقــــائش الصخرية تزخر الجهة بعدد من النقائش الصخرية التي تضم صور بعض الأدوات التي كان يستعملها الإنسان القديم في حياته وعيشه والمتمثلة في رسومات بعض السكاكين والرماح وأقراص دائرية، وهذه النقوش تم العثور على البعض منها في جبل راث بالأطلس الكبير. مما يدل على أن التنوع الحاصل في ثقافة الجهة قد كان نتيجة تراكم التاريخي والحضاري لساكنة المنطقة. المواقـــع الأثرية         تتوفر الجهة على مواقع أثرية مهمة، وهي للديناصورات التي عثر على آثارها في عدة مواقع: - مواقع إيوارضن : وهو موقع غير بعيد عن دمنات ، مكون من صفائح مسطحة تمتد على مساحة هكتارين، عثر فيه على آثار أقدم الديناصورات العاشبة وللاحمة. - موقع دمنات : عثر فيه كذلك على آثار الديناصورات في المواقع القريبة من إيمي نفري غير البعيد عن دمنات .

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثاني: العمارة العسكرية اهتمت الأسر المتعاقبة على الحكم في المغرب بجبال جهة تادلا - أزيلال ، ولذلك عملت على بناء مجموعة من القصبات لمراقبة القبائل الجبلية الثائرة على السلطة المركزية، ومن بين هاته المآثر المعروفة بالجبل، نجد قصبة المولى اسماعيل بوويزغت. أما الاسوار فهي منعدمة في الجبل وذلك راجع إلى ما قاله ابن خلدون:" فالمدن والحواضر تعيش في ظلال حاميتها وأسوارها، بينما سكان البوادي يأنفون من السكنى وراء الأسوار وتحت خفارة الجنود، ويرون أنفسهم أكفاء للقيام بالدفاع عن أنفسهم وأموالهم

PowerPoint Presentation: 

- قصبة المولى اسماعيل بواويزغت سنة 1923

PowerPoint Presentation: 

المبحث الثالث: العمارة الدينية المساجد لقد ازدهرت العمارة الدينية بجبال تادلا منذ وصول الاسلام إليها. فقد تم بناء المساجد كأماكن للعبادة ومراكز للوعظ والارشاد. وعلى الرغم من قلة الشواهد التي تدل على هذا النوع من العمارة، إلا أن الحديث عن المساجد كتراث معماري متميز يبق مسألة أساسية. الزوايا تشكل الزوايا بالمنطقة الجبلية من أهم المآثر العمرانية التي تختزن تاريخ المنطقة. فقد تم بناء العديد من الزوايا منذ وقت مبكر وكانت بمثابة القلب النابض داخل المجتمع نظرا للأدوار التي كانت تؤديها. فزاوية احنصال مثلا هي من بين أقدم الزوايا في الجهة والتي يعود تاريخ تشيدها إلى القرن 13 الميلادي. لقد انجزت عدة أبحاث عن مؤسسة الزاوية المغربية لكن لا نجد بين المهتمين بها من تناول الجانب المعماري والتراثي للزاوية، وهذا هو الجانب الذي نحتاج فيه لمزيد من العمل الدؤوب .

PowerPoint Presentation: 

المبحث الرابع: المخازن الجماعية تشكل المخازن الجماعية بمختلف أنواعها وأشكالها ارثا عمرانيا هاما تزداد الحاجة إلى المحافظة علية يوما بعد يوم؛ نظرا لأهمية هذا اللون من التراث في التعريف بتقاليد وعادات المناطق التي يوجد فيها، كما يمكن من خلال هذا التراث أن نتعرف على الظروف التاريخية التي كانت وراء لجوء الانسان إلى التخزين فيها. كما أنه يمكن من خلال المواد التي استعملت في بناء هذه المخازن أن نتعرف على مستوى الابداع في صياغة الشكل النهائي لهذه المعالم.

PowerPoint Presentation: 

ا لمخازن الجماعية بايت مساط سنة 1923

PowerPoint Presentation: 

مخزن جماعي بايت مساط سنة 1923

PowerPoint Presentation: 

مخزن جماعي بتاكلفت

PowerPoint Presentation: 

الجهة الخلفية للمخزن

PowerPoint Presentation: 

خاتمة هكذا يصل بنا هذا المسار من التحليل إلى القول، إن دراسة التراث المعماري للمنطقة الجبلية في جهة تادلا - أزيلال يعتبر انجازا علميا لا يستهان به. وفي هذا السبيل يجب أن تنجز دراسات معمقة لهذا التراث من أجل التعريف به أولا، واستثماره كقاطرة للتنمية المحلية والوطنية ثانيا.